الأناشيد

نشيد الغربة للمنشدة ميس شلش

أنت هناك في وطن السجون والعذاب…وأنا هنا في بلد اللجوء والسراب…”وكلانا مصاب”…أنا هنا بين أنياب الغربة والمنفى والحنين وأنت هناك بين وجع الصمت، وصمت السكون…أنا هنا بين مخالب الشوق ومعارك الحنين والضياع، وأنت هناك بين جدران السجن والصداع، ومع ذلك فقد حفرت بقامتك المنتصبة على جثث الصمت وأشلاء الموت كوّة صغيرة نستقبل منها الأصيل الذي يصرع الظلام، ويبشّر بخصوبة الأرض ومواسم الحصاد… نهديكم نشيد للمنشدة ميس شلش عن الغربة جميل لايفوتكم

نسخة mp3

نسخة rm

قد يعجبك أيضًا
هل يستجيب الحبيب
محمد المازم »»» ربحت السعادة
واحد طش كـاملاً MP3 و rm