أخبار متنوعة

وداعاً أيـها البـطل


و الله إننا لا ندري أنحزن أم نفرح …
أنحزن لفقدان الأمة صنديداً من الأبطال أم نفرح لنيله ميتة الشهداء
عينٌ تنهمر منها دموع الحزن و الأسى و أختها الأخرى تذرف دموع الفرح
نبتسم و القلب يعتصره الألم

وداعاً أيها البطلف = لفقدك تدمع المقل
بقاع الأرض قد ندبت = فراقك و اشتكى الطللف
لإن ناءت بنا الأجسادف = فالأرواح تتصل
إذا مات الزرقاوي فهناك الف الف زرقاوي

{ وَلاَ تَحْسَبَنَّ الَّذفينَ قفتفلفواْ ففي سَبفيلف اللّهف أَمْوَاتاً بَلْ أَحْيَاء عفندَ رَبّفهفمْ يفرْزَقفونَ } آل عمران169

وداعاً أيها الشهيد ( نحسبه كذلك و الله حسيبه و لا نزكي على الله أحدا )

وداعـــاً أيــهـــا الــبــطــلف

Be Sociable, Share!
قد يعجبك أيضًا
جديد Google إستضافة الإيميلات على نطاقاتكم
سامي ..محرك البحث العربي الجديد
سبع دقائق تحت الماء